أخبار وطنيةالرئيسية

القضاء الإسباني يصدم زعيم عصابات البوليساريو

وجه  القضاء الاسباني صفعة جديدة؛ لزعيم جبهة ”البوليساريو” الانفصالية، ابراهيم غالي، وذلك بعد أن رفض المدعي العام لمحكمة سرقسطة، طلبا توجه به دفاع المتهم غالي، بطي  القضية ومن تم أرشفتها.

وأوضح القاضي، وفق معطيات نقلتها صحيفة ”الكونفيدونسييل” الإسبانية، اليوم الاثنين، أن طلب هيئة دفاع كبير الانفصاليين، ”يسيء إلى المحكمة وينتهك بشكل مباشر مبادئها”.

وشددت الصحيفة على أن التحقيق سيبقى مفتوحا ومعه التهم، التي تلاحق غالي، والمتمثلة في تزوير جواز سفره والتلاعب والإخفاء.

وأورد المصدر أن وزيرة الخارجية الاسبانية السابقة ومدير ديوانها، يشتبه في كونهما سهل عملية الدخول غير القانوني لغالي إلى إسبانيا، ليلة 18 أبريل الماضي، عبر عدم إخضاع مروره للجمارك، بعد هبوطه في قاعدة سرقسطة الجوية.

وانتقد القاضي، وفق الصحيفة،  هذا الإجراء المخالف للقانون، وقال إن ”المشكل ليس في دخول غالي من عدمه، بل الالتزامات والمعاهدات الدولية، التي تقتضي تفعيل الرقابة والعمل الإداري”.

ولم يستبعد المدعي العام جريمة  تزوير جواز السفر، خاصة حين استخدم ابراهيم غالي هوية مزورة من أجل الدخول إلى المستشفى قصد العلاج من ”كورونا”، وقال إن ذلك ”يمكن أن يؤثر على أولئك الذين استفادوا من هذا التزوير، أو من وافقوا على استخدام تلك الوثائق المزورة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى