رياضة

الفيفا تعقد قمتها التنفيذية بمراكش في جلسات مغلقة وحلم تنظيم المونديال يقترب من المغرب

ـ صباح أكادير

انطلقت اليوم الثلاثاء 15 يناير بمراكش، أشغال الجولة الثانية من القمة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) 2019/2018، بمشاركة 50 اتحادا كرويا، وبرئاسة “جياني انفانتينو” رئيس الاتحاد.

وسيتم خلال هذه القمة، التي تجري أشغالها في إطار جلسات مغلقة، مناقشة قضايا استراتيجية ذات صلة بتطوير كرة القدم العالمية، وتقاسم أفضل الممارسات بين مسيري الاتحادات الكروية الأعضاء بالفيفا.

كما تشكل مواضيع مستقبل المنافسات الكروية، التي يشرف عليها الاتحاد الدولي لكرة القدم، وتطوير كرة القدم عموما وكرة القدم النسوية على الخصوص، وتقنية مساعدة الحكام بنظام الفيديو (الفار) وبطولة دوري الأمم، أهم القضايا المطروحة للنقاش خلال أشغال هذه القمة.

كما سيتم خلال هذا المؤتمر عرض مقترحات الاتحادات الكروية للرفع من عدد المنتخبات التي ستشارك في نهائيات كأس العالم 2022 بقطر.

من جهة أخرى، أكدت صحيفة “أس” الإسبانية واسعة الانتشار أن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم متحمس جدا لفكرة تقدم المغرب وإسبانيا والبرتغال بملف ترشيح مشترك لتنظيم نهائيات كأس العالم 2030.

وحسب ذات المصدر، فإن إنفانتينو كذب كل الأخبار التي تحدثت عن كون ترشح دولتين من قارتين مختلفتين غير مقبول مؤكدا أن قوانين الفيفا لا تمنع أبدا الأمر وأن الملف الثلاثي سيكون مقبولا ومرحبا به.

للإشارة فإن أكبر عائق يوجه الحلم المغربي الإسباني البرتغالي هو المعارضة الشديدة لرئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، مما قد يفقد الملف أصواتا أوروبية هامة في حالة عدم خروج “الويفا” بقرار داعم صريح

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى