أخبار وطنيةالرئيسية

الغابون أول بلد إفريقي يستفيد من لقاحات ”كورونا” المصنعة في المغرب

من المرتقب أن تكون دولة الغابون أول المستفيدين من جرعات اللقاح ضد كورنا، المصنع محليا بالمغرب، حيث بدأت الشركات المهنية بتعبئة وتغليف وإنتاج اللقاح بالمغرب، عملها ووضع آخر اللمسات لبداية إنتاج اللقاح قبل نهاية السنة الجارية.

و وفق ما أورده موقع “مغرب انتلجنس” فإن الصداقة المتينة التي تجمع المغرب والغابون وخاصة الملك محمد السادس والرئيس عمر بونغو ، ساهمت في استفادة الغابون من اللقاح المصنع بالمغرب،

وبحسب المصدر ذاته، فقد تناول الملك محمد السادس والرئيس الغابوني، خلال محادثاتهما المباشرة يوم 11 نونمبر الماضي بالرباط ، تزويد الغابون بدفعات من اللقاحات التي سيتم تصنيعها في المغرب.

ووفق المصدر ذاته، فالصفقة تم التعامل معها في أعلى قمة بين دولتين أفريقيتين، حيث يعتزم المغرب إطلاق إنتاج لقاحات ضد كوفيد بالدار البيضاء نهاية العام الجاري 2021. حيث سيتم إنتاج لقاح Sinopharm الصيني بحوالي 5 ملايين جرعة شهريا.

وسيكون الإنتاج موجها للسوق الوطنية المغربية، ولكن أيضا للبلدان الأفريقية، حيث سيتحول المغرب إلى إنتاج لقاحات أخرى مفيدة لمكافحة الأمراض الأخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى