أخبار وطنيةالرئيسية

العثور على جثة أربعيني مربوطة داخل كيس والشكوك تحوم حول شقيقه

عثر مواطنون يوم أمس الأحد 09 يناير الجاري، بالصدفة مرمية داخل كيس بلاستيكي  في منطقة خلاء بمنحدر قريب من واد المالح الواقع بالحي الحسني بمقاطعة المرنيين بفاس، ما استنفر مختلف السلطات الأمنية والمحلية بالمدينة.

وتشير المصادر، إلى أن الجثة توجد في بداية مرحلة التحلل، حيث كانت تنبعث منها رائحة نتنة بالمكان الذي تم التخلص منها فيه، وهو الأمر الذي أثار انتباه المارة.

و أضاف ذات المصادر، أن جثة الهالك وجدت مربوطة و في حالة متقدمة من التحلل، الذي طال أجزاء من جسمه.

هذا، وقد تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس، في انتظار إحالتها على مصلحة الطب الشرعي من أجل إخضاعها للتشريح الطبي وتبيان أسباب الوفاة.

وفي الوقت الذي لم تكشف فيه التحقيقات الأولية عن ملابسات التخلص من الجثة المذكورة في ذلك المكان،  تحدثت مصادر أخرى، عن أن الأمر يتعلق بجريمة قتل يرجح أن يكون قد ارتكبها شقيق الهالك، مرجحا، أن يكون هو الجاني، خصوصا بعد تداول خبر توقيفه من أجل الاستماع إليه، في الوقت الذي تبقى هذه المعطيات مجرد فرضية غير مؤكدة في انتظار ما ستكشف عنه التحقيقات الأمنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى