أخبار وطنيةالرئيسية

الشرطة تفك لغز اغتصاب و حمل طفلة عمرها 13 سنة..

تمكنت عناصر الضابطة القضائية بجرسيف، ليلة يوم أمس “الاثنين / الثلاثاء من توقيف المشتبه فيه الرئيسي المتورط في اغتصاب طفلة تبلغ من العمر 12 سنة ما تسبب في حملها.

وقد جاءت عملية الوصول إلى الجاني، بعد التحقيقات والأبحاث التي باشرتها الضابطة القضائية بجرسيف السبت الماضي، حيث وضع له كمين محكم تم من خلال التوصل إلى أنه الفاعل والمتسبب في حمل طفلة لا تتعدى 13 سنة.

وتشير المصادر، إلى أن الأمر يتعلق بشخص في عقده الثالث، ومن جيران الضحية ، دأب على ممارسة الجنس عليها قبل أن يفضتح أمر القضية عند فحصها من طرف أحد الأطباء بالمستشفى الاقليمي لجرسيف.

وكشفت مصادر محلية، أن الواقعة أصابت الطاقم الطبي المشرف على المستشفى الإقليمي بجرسيف، بالذهول، بعد إخضاعها للتشخيص الطبي، واكتشاف حملها، خصوصا وأن الطفلة لم تتجاوز بعد سن 13 سنة. :

وذكرت مصادر محلية،  أن ممرضة داخل المستشفى كشفت عن مدة الحمل، مؤكدة أن الطفلة موضوع الحديث في شهرها الرابع ولم يتبقى لها سوى نصف المدة لوضع جنينها.

هذا، وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث التمهيدي، الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة  وذلك لتحديد كافة ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى