أخبار وطنيةالرئيسية

السلطات تحدد يوم الجمعة المقبل موعدا لإنتخاب رئيس المجلس الجماعي لأكادير

حددت سلطات أكادير يوم الجمعة المقبل 24 شتنبر الجاري موعد انتخاب عزيز أخنوش رئيسا للمجلس الجماعي لأكادير وكيوم لتسليم السلط بينه وبين الرئيس السابق صالح المالوكي، بعد أن  وضع رئيس التجمعيين ترشيحه لرئاسة المجلس الجماعي لأكادير عقب اكتساح لائحته مقاعد بلدية أكادير خلال انتخابات 8 شتنبر.
وتجدر الإشارة إلى أن السيد عزيز أخنوش حسم في تشكيلة المجلس الجماعي ووزع النيابات وحدد كاتب المجلس ونائبه وكذلك رؤساء اللجان.

ويأتي ذلك بعدما تم الاتفاق بين كل من حزب التجمع الوطني للأحرار والاتحاد الاشتراكي وحزب الاستقلال والأصالة والمعاصرة على مستوى جهة سوس ماسة على التحالف بين الأحزاب الأربعة على المستوى المجلس الجهوي لسوس ماسة والتنسيق بينهم لتشكيل مختلف مجالس العمالات والأقاليم والجماعات الترابية على صعيد الجهة و حسب الخصوصيات المرتبطة بكل مجلس.

وكانت نتائج الإنتخابات الجماعية الأخيرة قد مكنت حزب أخنوش من تصدر النتائج بفوزه بـ 28 مقعدا ودخل في تحالف مع 3 أحزاب أخرى مكنته من الحصول على عدد مريح من المقاعد الجماعية الكافية للفوز بتسيير الجماعة الترابية بمجموع 43 مقعدا من أصل 61 مقعدا، وهي الأصالة والمعاصرة 6 مقاعد و الإتحاد الإشتراكي 5 مقاعد والإستقلال 4 مقاعد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى