أخبار وطنيةالرئيسية

الرباح يوضح بخصوص أخبار تأسيسه حزب جديد والدعوة إلى تغيير قيادة المصباح

نفى عزيز الرباح، القيادي في حزب العدالة والتنمية، مساء الاثنين، “تأسيس حزب جديد”، مشددا على أن هذا الخبر “لا أساس له من الصحة”.

وأوضح القيادي في حزب العدالة والتنمية، الذي لقي حزبه خسارة مدوية في انتخابات 8 شتنبر الجاري، “ككل قياديي، وأعضاء الحزب منكبون على العمل الجماعي من أجل التقييم، والتقويم، والتجديد بما يخدم الوطن أولا ودائما”.

وأضاف، عبر تدوينة له، عبر حسابه في “فايسبوك”، “نفكر فيما يعيد للحزب دوره في الحياة السياسية بقيادة جديدة، وأولويات جديدة مناسبة للمرحلة، وتحدياتها”.

وكتب الصحافي مصطفى الفن الذي نشر الخبر: لأني أنا لم أقل “إن الرباح أسس حزبا” حتى ينفي هذا الخبر. أنا قلت بالحرف “إن الرباح قطع أشواطا متقدمة في النقاش والمشاورات في أفق تأسس حزب..”. وهذا “ليس “حديثا مرسلا” وإنما هو خبر دقيق وصحيح البخاري أيضا..
والرباح نفسه يعرف كل هذا جيدا لكن يبدو توقيت نشر الخبر هو الذي “ردم” “ربما” الحفلة على من فيها لأن النشر جاء قبل دورة المجلس الوطني وليس بعدها. ومع ذلك، أحترم السيد عبد العزيز الرباح وأقدره تقديرا خاصا وأتمنى له التوفيق والنجاح في مساره السياسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى