سياسة

الداودي يهاجم أغنياء المغرب ويقول سنلجأ “للسيف” لأخذ الأموال منهم ونمنحها للفقراء

صباح أكادير:

قال لحسن الداودي وزير الحكامة والشؤون العامة أمام اعضاء مجلس النواب يوم أمس الاثنين، أن الجميع في المغرب متفق على القضاء على الفقر باعتباره المهدد الأول للإستقرار الذي تنعم به المملكة عكس جيرانها الإقليميين، لكن الإختلاف البين هو “الجهة التي ستمنح وستعطي للفقراء”.

وأضاف لحسن الداودي وسط استغراب وإندهاش للبرلمانيين، بأن “القضاء على الفقر بالمغرب هو جمع الاموال من الاغنياء ومنحها للفقراء، لكن الاغنياء مابغاوش وغاناخذو من عندهم الفلوس بالسيف واخا مابغاوش لان هذه البلاد ديال المغاربة كاملين وكاين اللي يغوت واخا يشد 3 ملايين وفي الجبال مكايشدوش حتى ريال”.

و تحدث الوزير عن الدعم المخصص لصندوق المقاصة، قائلا إن الفقراء لا يستفيدون إلا من نسبة قليلة من هذا الصندوق، مستذكرا بمثال قوارير الغاز، حيث أشار إلى أن طنجرة الضغط لا تستهلك الكثير من القوارير وإنما من يستعمل مئة قارورة غاز هم المستفيدون.

وفجّر الداودي سجالا حادا في البرلمان  بتوجيه الاتهام إلى بعض الأطراف السياسية بعرقلة المشاريع الحكومية الداعمة للفقراء، حيث صرح بأن الذين لا يريدون القضاء على الفقر هم أنفسهم يشترون الفقراء وقت الانتخابات، بحسبما نقله موقع “هسبريس”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى