أخبار وطنيةالرئيسية

الحبس في حق بعض أنصار البام والتجمع بسبب العنف الانتخابي

أدانت المحكمة الابتدائية بالصويرة 4 أشخاص ب4 أشهر حبسا نافذا في حق كل واحد منهم، وذلك على خلفية الأحداث التي شهدتها منطقة سيدي محمد اومرزوق بإقليم الصويرة ايام الحملة الانتخابية الخاصة بالغرف المهنية.

ويتعلق الأمر بأنصار كل من حزب الأصالة والمعاصرة والتجمع الوطني للأحرار، حيث نشب بينهما أثناء حملة الغرف المهنية، خلاف سرعان ما تطور إلى عراك انقلبت على خلفيته عدة سيارات خاصة مع التسبب في حالة من الرعب بين أوساط المواطنين بسبب العنف والرشق بالحجارة.

وكانت النيابة العامة قد أمرت بفتح تحقيق في هذه الأحداث التي اندلعت بالسوق الأسبوعي للمنطقة، وأسفرت الأبحاث والتحريات عن توقيف 4 أشخاص، قررت النيابة العامة متابعتهم في حالة اعتقال. كما سبق وأن توعد حزب الأصالة والمعاصرة والتجمع الوطني الأحرار باتخاذ الإجراءات اللازمة في حق كل منتسب لحزبيهما تبين أنه السبب في تلك الأحداث.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى