أخبار وطنيةالرئيسية

الجيش الاسباني يقوم بأعمال بناء وترميم بالصخور المحتلة القريبة من الحسيمة

كشف تقرير للجيش  الإسباني عن الحالة السيئة للمنشآت والبنايات العسكرية المتواجدة صخرة “فيليز دي لا غوميرا” المحتلة المتواجدة بمنطقة بادس بإقليم الحسيمة.

وأكد التقرير أن هاته البنايات معرضة لخطر الإنهيار، و تظهر صور نشرتها وسائل إعلام إسبانية أوجه القصور في هذه البنايات.

وحسب تقارير إعلامية فقد رصد الجيش الإسبانية حوالي 170 ألف يورو لترميم هاته البنايات العسكرية.

وكانت الجيش الاسباني قد أقدم مؤخرا على نقل رفات جثث مدفونة في مقابر هذه الجزيرة مما فسره البعض، بالتمهيد لسحب الجنود من هذه المنطقة، الا ان رصد ميزانية لإصلاح المباني يشير إلى عكس ذلك.

وفي ذات السياق يستعد الجيش الاسباني، لتزويد الصخور المحتلة بشمال المغرب، بنظام اتصالات متطور، لمواكبة التطور التكنولوجي في مجال الاتصالات العسكرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى