أكادير والجهةالرئيسية

الاستقلالي جمال ديواني يطرح تساؤلات حول طريقة تشكيل مجلس عمالة أكادير إداوتنان ضدا على التحالفات

 

أثارت طريقة تشكيل مجلس عمالة أكادير إداوتنان الكثير من التساؤلات خاصة وان لائحة اغراس التي دخلت غمار الاستحقاقات الخاصة بمجلس عمالة أكادير إداوتنان جمعت الأحرار بالاتحاد الاشتراكي والاستقلال وهي التي حصدت غالبية الأصوات وضن الجميع أن تشكيل المجلس لن يخرج عن هذا التلاثي لكن كان العكس وفي اول رد فعل لذلك عبر الدكتور جمال ديواني البرلماني عن حزب الاستقلال بأكادير اداوتنان عن رأيه بهذه التدوينة على صفحته الرسمية بالفيسبوك : بعد تشكيل مجلس جماعة اكادير بمقاربة تشاركية استحسنت من طرف غالبية الساكنة خدمة للمصلحة العامة و اذ نثني على قرارات الاغلبية و على رأسها السيد الرئيس عزيز اخنوش، فما وقع اثناء تشكيل المجلس الاقليمي باكادير ادوتنان لم يراعي فقط التوجهات المركزية و التحالفات على مستوى القيادات الوطنية و الجهوية ، بل يؤسس لاحتكار للقرار السياسي لن يؤدي الا الى المزيد من التعثر و الارتباك في تنزيل المشاريع بطرق شفافة و منصفة و سيعرقل لا محالة التنمية المنشودة لمجموعة من جماعات اكادير ادوتنان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى