أخبار وطنيةالرئيسيةدراساتمجتمع

الاتحاد الاوربي يعتمد لقاح جديد يبدد الشكوك لدى غير الملقحين

أعطى الاتحاد الأوروبي الإثنين الضوء الأخضر لاستعمال لقاح نوفافاكس الأمريكي المضاد لفيروس كورونا، والذي يعتمد على “تقنية تقليدية” أكثر من تلك التي تستخدمها اللقاحات الأخرى، ما قد يسمح وفقا للشركة الأمريكية المصنعة بتقليل الشكوك لدى الأشخاص غير المطعمين. ورحبت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين بترخيص استخدام اللقاح متمنية أن يكون “تشجيعا قويا لغير الملقحين ولمن لم يتلقوا الجرعة المعززة”.

وافق الاتحاد الأوروبي الإثنين على استعمال لقاح نوفافاكس الأمريكي المضاد لفيروس كورونا، في وقت تتضاعف التحذيرات بالولايات المتحدة وأوروبا لكبح الانتشار السريع للمتحور “أوميكرون” الشديد العدوى.

وبذلك، أصبح لقاح الشركة الأمريكية الخامس المرخص في الاتحاد الأوروبي للوقاية من وباء كوفيد-19، بعد لقاحات فايزر/بايونتيك وموديرنا وأسترازينيكا وجونسون آند جونسون. ويرتكز لقاح نوفافاكس على “تقنية تقليدية” أكثر من تلك التي تستخدمها اللقاحات الأخرى، وهو ما يسمح، وفقا للشركة الأمريكية المصنعة، بأن تقلل الشكوك لدى الأشخاص غير الملقحين.

وفي هذا السياق، رحبت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين في بيان بإجازة استخدام اللقاح قائلة إنه “إضافة مرحب بها إلى الترسانة لحماية الأوروبيين. أتمنى أن يكون تشجيعا قويا لغير الملقحين ولمن لم يتلقوا الجرعة المعززة”. وكانت المفوضية قد وقعت عقدا مع شركة نوفافاكس في أغسطس/آب يمنح الدول الأعضاء إمكانية شراء ما يصل إلى 100 مليون جرعة لعام 2022، مع خيار 100 مليون جرعة إضافية لعامي 2022 و2023

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى