أخبار وطنيةالرئيسيةحوادثسياسةمجتمع

الابواق الإعلامية الجزائرية تروج للاكاذيب ضد المغرب وتستغل إحدى صور رئيس فلسطين في ذلك

لا تنفك آلة الإعلامية الجزائرية لاستغلال اي مناسبة ولو بشكل يجانب الحقيقة من أجل نفت سمومها على المغرب والتعبير عن حقدها الدفين حيث عمدت مجددا إلى استغلال مباراة السبت الماضية بين المنتخب الوطني الرديف ونظيره الجزائري، والتي انتهت بعبور الأخير لدور نصف نهائي كأس العرب، للدعاية قصر المرادية بالأخبار الزائفة، والتي تتفوق في صناعتها.

وكانت  بعض وسائل الإعلام وصفحات الفيسبوك الجزائرية، التابعة لنظام الكابرانات قد عمدت إلى إعادة نشر صورة تعود لسنة 2019 للرئيس الفلسطيني محمود عباس مع بعض المسؤولين وهم يرفعون العلمين الجزائري و الفلسطيني وزعم اعلام جنرالات الجزائر على أن الصورة حديثة وتوثق للاحتفال بفوز المنتخب الجزائري على حساب نظيره المغربي في مونديال العرب.. والحقيقة أن هذه الصورة ترجع ل 2019، عندما واجهت الجزائر السنغال خلال منافسات كأس إفريقيا في مصر. ما يقدم دليلا آخرا على أن هذه الآلة لا تتوقف في اختراع “الفايك نيوز” الموجهة ضد المملكة، لتعكس بذلك حجم الهوس بالمملكة التي تدفع بمسار التقدم الذي تخطو على دربه بثبات نظام الكابرانات إلى حافة الجنون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى