أخبار وطنيةالرئيسية

الأمين العام للأمم المتحدة يصدم زعيم البوليساريو بشان الشكوى التي رفعها ضد المغرب

اكتفى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بعبارة واحدة في رده المكتوب على رسالة توصل بها مطلع غشت الجاري من ابراهيم غالي زعيم جبهة البوليساريو، تضمنت لائحة اتهامات موجهة للمملكة المغربية.

وقال غوتيريش في رده الموجه إلى زعيم الجبهة الانفصالية البوليساريو، إن الأمم المتحدة ملتزمة بإيجاد حل سياسي لقضية الصحراء، دون الرد على مضمون رسالة ابراهيم غالي، الذي اتهم المغرب بشن حملة انتقامية ضد “ضد المدنيين الصحراويين ونشطاء حقوق الإنسان والصحفيين والمدونين الذين يتعرضون يومياً لفظائع يندى لها الجبين وممارسات همجية ولا إنسانية”. حسب تعبيره.

كما دعا الأمين العام الأممي ومجلس الأمن إلى “تحمل مسؤولياتهما وتوفير الحماية للمدنيين الصحراويين في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية”، وفق نص الرسالة.

رغم أن غوتيريش الذي اطلع على النص المكتوب اكتفى بالقول إن الأمم المتحدة ملتزمة بإيجاد حل لقضية الصحراء دون أن يعير للاتهامات اهتماما، احتفت البوليساريو في موقعها الرسمي بهذا الرد.

ورد الأمين العام فعل روتيني يقوم به المسؤول الأممي بعد التوصل بعدد من الرسائل من مختلف مناطق العالم، حيث يطلع عليها مع فريقه ويرد عليها بما يراه مناسبا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى