أخبار وطنيةالرئيسية

الأمم المتحدة تحذر من خطر المجاعة في السنوات المقبلة

أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أمس الخميس، أن التغيرات المناخية ستزيد خطر المجاعة في العالم بنسبة تصل إلى 20 بالمئة بحلول عام 2050.

وأوضح غوتيريش في إفادته خلال جلسة عقدها مجلس الأمن الدولي بعنوان “الحفاظ على السلام والأمن في سياق الإرهاب وتغير المناخ” في نيويورك، أنه بحسب البنك الدولي، سيؤدي تغير المناخ أيضا إلى نزوح أكثر من 200 مليون شخص، ما يقوض السلام والأمن بالعالم.

وأضاف أن “حالة الطوارئ المناخية هي القضية الحيوية في عصرنا، وليس لدينا خيار سوى مواصلة جهود إبقاء الاحتباس الحراري عند 1.5 درجة مئوية”.

وتابع أن “اضطراب المناخ سيغذي المظالم ويؤدي إلى انعدام الثقة في الحكومات، بسبب زيادة الضغط على المؤسسات وإعاقة قدرتها على تقديم الخدمات العامة”.

وأشار غوتيريش إلى استغلال الجماعات الإرهابية للتغير المناخي بهدف فرض سيطرتها على المناطق التي تعاني نقصا في المياه والموارد الأساسية والأمن الغذائي.

واختتم مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي (COP26) أعماله في 14 نونبر الماضي، بعد توصل جميع الدول المشاركة إلى اتفاقية مناخية جديدة ستحاول إبقاء الاحتباس الحراري عند 1.5 درجة مئوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى