أكادير والجهةالرئيسية

الأطباء الداخليون والمقيمون في أكادير يطالبون بصرف رواتبهم

طالب الفوج الثالث من الأطباء المقيمين التابعين للمستشفى الجامعي لأكادير بصرف رواتبهم بعد التحاقهم لما يزيد عن السبعة أشهر بالعمل.

وقال بيان صادر عن اللجنة الوطنية للأطباء الداخليين والمقيمين بأكادير، “صدمت بواقع آخر ينضاف لظروف التكوين المزرية والتي تزداد سوءا يوما بعد يوم، وحتى الرواتب الشهرية للدفعة الأخيرة لم تصرف ونحن على مشارف نهاية الشهر السابع”.

وأشار بيان اللجنة الوطنية للأطباء الداخليين والمقيمين إلى أن ما حصل “أدى الاحتقان كبير لدى الأطباء المتضررين لما يكابدونه من عناء يوما بعد يوم، بل تأثرت الحالة الاجتماعية بشكل مباشر لعدد منهم، لم تشفع معه الإنذارات التي نقلناها عبر جمعية الأطباء المقيمين بأكادير للجهات المعنية”.

هذا، وقد شرع الأطباء الداخليون والمقيمون المتضررون في توقيع عريضة يستنكرون عبر تماطل الوزارة في صرف رواتبهم، ملوحين بالتصعيد إن استمر الوضع المزري، وفق تعبيرهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى