أخبار وطنيةالرئيسية

اعتقال 3 أطباء أحدهما طبيب فريق بالبطولة الوطنية وطالبة و ممرض و رئيس قسم المستعجلات..وهذا هو السبب

أطاح البحث الأمني المفتوح على خلفية اختبارات كورونا المزورة، والتي تفجرت مؤخرا بمدينة وجدة، بعدة أشخاص، أبرزهم طبيب نادي المولودية الوجدية لكرة القدم.

وذكر موقع 360 أن اعتقال طبيب المولودية بتهمة تزوير الكشوفات الخاصة بوباء كورونا، رفقة طبيبين داخليين، أحدهما يشتغل بالمستشفى الجامعي محمد السادس بوجدة، والآخر بالمستشفى الجهوي الفارابي، إضافة إلى صاحب مكتبة، وطالبة بكلية الطب والصيدلة بوجدة، وحارسي أمن خاص، وممرض، ومتصرف رئيس قسم المستعجلات بمستشفى الفارابي، إضافة إلى “سمسارين” كانا يقومان بمهمة الوساطة.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه تم العثور داخل سيارة أحد الموقوفين على مجموعة من الوثائق، تتعلق بكشوفات تخص وباء كورونا المتجدد، وأموالا بالعملة الوطنية والأجنبية، مبينا أن الأبحاث والتحريات من المنتظر أن تطيح بعدة رؤوس أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى