الرئيسيةحوادث

اعتقال “مقدم” ضلل العدالة في جريمة قتل مروعة وتستر على الجاني

صباح أكادير:

تابع الوكيل العام باستئنافية تازة، عون سلطة برتبة مقدم، في حالة سراح بعد ما حاول تضليل العدالة والتغطية على جريمة قتل في حق الفروع.

وكان عون سلطة، قد حاول  إقناع عناصر الدرك الذين حضروا لمعاينة جثة فتاة عشرينية، بعدم بعثها لمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة بداعي أن الوفاة عادية ناتجة عن انتحار، لا تستدعي التشريح الطبي.

ولم يتوقف دور المقدم عند هذا الحد، بل حاول إرشاء عناصر الدرك المكلفين بالتحقيق في الحادث بعدما اقترح على المحققين مبلغ تسعة آلاف درهم رشوة مقابل الاسراع بالدفن وعدم بعث الجثة للتشريح.

وأوضحت مصادر محلية، أن سلوك عون السلطة، أثار شكوك الضابطة القضائية، التي أخبرت النيابة العامة بالنازلة بكل تفاصيلها ليقرر الوكيل العام للملك، إحالة جثة الفتاة على مستودع الأموات للتشريح والذي أكد أن الأمر يتعلق بجريمة قتل وليس انتحار.

وبعد التحقيقات التي قام بها عناصر الدرك الملكي تبين أن الجريمة ووقعت بتراب بجماعة تيزي وسلي بإقليم تازة حيث اتضح أن الأب متورط في قتل ابنته بسبب خلاف بسيط ضربها بعنف شديد لتموت بين يديه ويفتعل حادث الانتحار للتغطية على الجريمة وتضليل العدالة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى