أكادير والجهةالرئيسية

اشتوكة:طريق مهترئة تشكل خطرا على مستعمليها و تستوجب التدخل

 

تعرف الطريق الرابطة بين ايت ميلك وبلفاع عبر ايت عمروا حالة من التدهور، يتمثل في اندثار أجزاء منها وتفكك جوانبها، مما يعرقل السير بالنسبة لوسائل المرور التي باتت تعيش وضعا خطيرا ومزريا مع هذه الطريق.

 وقد عبرت العديد من الفعاليات بالمنطقة في اتصال بـ”صباح أكادير” عن معاناة الساكنة الكبيرة مع هذه الطريق، لدرجة حول حياة مستعمليها إلى نوع من الجحيم، ينطلب ساعات من الزمن للتنقل عبرها، معرضين في كل لحظة لحوادث سير محتملة، الأمر الذي يخلف استياء عارما في أوساط المواطنين ، وغضبا مكتوما تجاه لامبالاة المسؤولين، بترك الوضع الراهن على ما هو عليه.

الحالة هاته، جعلت مجموعة من الأصوات تطالب المسؤولين بالتدخل العاجل لإصلاح الطريق الرابطة بين ايت ميلك وبلفاع عبر ايت عمروا، خصوصا وأن الأمر يتعلق بحياة وأرواح المواطنين، علما أن هذا المقطع الطرقي يشهد حركة  مرور كثيفة باعتباره من الخطوط المهمة في الإقليم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى