الإقتصاد والأعمالالرئيسية

استعدادات على قدم وساق لتشييد طريق سيار لنقل الماء من الشمال إلى سوس

 

صباح أكادير:

تزامنا وجلسة العمل التي ترأسها الملك محمد السادس بحر الأسبوع ما قبل الماضي وخصصت لدراسة “إشكالية الماء”. ذكرت مصادر مطلعة، أن الاستعدادات تنكب حاليا من أجل إطلاق مشروع رائد يتمثل في إحداث الطريق السيار المائي، سينقل الماء من شمال المغرب إلى جنوبه.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن طريق سيار نقل الماء، سينقل المياه من مناطق الوفرة الى مناطق الندرة، وسيتمكن في مرحلة أولى من ربط الأحواض المائية الغنية باللوكوس وواد لاو في شمال المغرب نحو المناطق التي تعاني خصاصا من الماء.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن التكاليف الإجمالية لهذا المشروع تقارب 30 مليون درهم حوالي ثلاثة ملايين دولار.

تجدر الإشارة، إلى أن عدة فعاليات سياسية كانت قد طالبت بجلب مياه الشمال إلى سوس، وعدم توقيفها في حدود تراب تانسيفت، في إطار المشروع الكبير الذي تعتزم الدولة القيام به، بعدما كشف عبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، عن انتهاء الدراسات المتعلقة بتحويل فائض مائي يقدر بـ800 مليون طن مكعب من شمال المغرب إلى جنوبه في إطار التضامن المائي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى