أخبار وطنيةالرئيسيةصحة وجمال

استاذ باحث يشرح دلالات التسمية الجديدة لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية

قال أحمد مفيد، أستاذ القانون الدستوري في جامعة سيدي محمد بن عبد الله،إن ” التسمية الجديدة التي أخذتها وزارة الصحة في الحكومة الجديدة التي يترأسها عزيز أخنوش أي وزارة الصحة والحماية الاجتماعية  ذات دلالات متعددة”.

وأضاف مفيد ان “الدلالة الأولى هي أهمية الصحة في ظل هذه الظرفية التي يعيشها بلدنا والعالم أجمع خصوصا مع ما أفرزته جائحة كورونا من تداعيات على المنظومة الصحية”.

أما الدلالة الثانية، وهي الأكثر أهمية حسب قول مفيد فهي “أن هذه التسمية تهدف إلى جعل ورش الحماية الاجتماعية الذي أطلقه جلالة الملك محمد السادس في مقدمة أولويات الحكومة”.

وتابع مفيد، في تصريح لموقع القناة الثانية، ان “هذا الورش سبق وأن صدر القانون الإطار المتعلق به وحاليا سيتم الانتقال من مرحلة التشريع إلى التنفيذ وهذا بتطلب وضع سياسة عمومية تتميز بالنجاعة وبالفعالية لتعميم التغطية الصحية الشاملة وأيضا لضمان الولوج إلى العلاج والخدمات الصحية وكذلك لتحسين كل البنيات الصحية وتوحيد أنظمة الحماية الاجتماعية”.

واستطرد قائلا:”هذا الورش يتطلب تضافر جهود فاعلين متعددين ووزارة الصحة والحماية الاجتماعية من خلال هذه التسمية التي أخذتها في إطار  الهندسة الحكومية الجديدة هي التي ستتولى تنسيق هذا الأمر من أجل إخراج هذا الورش الملكي ذو طبيعة استراتيجية إلى حيز الوجود”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى