أخبار وطنيةالرئيسيةحوادثمجتمع

اخضاع شرطية للتحقيق بتهمة تزوير وترويج شواهد التلقيح لغير الملقحين

اخضعت الشرطة الالمانية شرطية تبلغ من العمر 32 سنة للتحقيق الاولي وهي التي تقطن بمدينة  نويكيرشن (Neunkirchen) بولاية زارلاند (Saarland)، بعد ان حامت حولها الشكوك بشان ترويجها لشواهد التلقيح ضد فيروس كورونا مزورة مقابل مبالغ مالية لكل راغب فيها والدي لم يخضع لجرعات التلقيح

واخضع المحققون منزلها لتفتيش دقيق اسفر عن حجز مجموعة من بطائق التلقيح الفارغة  وأخرى مزورة وأجهزة إلكترونية تستعملها في عمليات التزوير واكدت مصادر محلية ان الشرطية التي تخضع للتحقيق التفصيلي كانت رفقة شريكها الد لم يكن سوى زوجها يبيعون هده الشواهد  بـ1000 أورو للوحدة، وقد تم توقيفها مؤقتا عن العمل الى حين الانتهاء من التحقيق الدي تخضع له .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى