أخبار وطنيةالرئيسية

“إيريك زمور” المرشح الأبرز لمنافسة الرئيس ماكرون يعمق جراح كابرانات الجزائر

وجه “إيريك زمور” المرشح لرئاسيات فرنسا صفعة جديدة للنظام العسكري الجزائري بعد نفيه من جديد، وجود ما قد يعرف بـ”أمة جزائرية” كما سبق وصرح بذلك “إيمانويل ماكرون” الساكن الحالي لقصر الـ”إيليزي”.

 وقال إيريك زمور، المرشح الأبرز لمنافسة الرئيس الحالي إيمانويل ماكرون في الاستحقاقات خلال إطلالته على مشاهدي قناة “C8” الفرنسية، “أكثر وضوحا وصراحة في نفي أي “وجود” للجزائر قبل الاستعمار الفرنسي، وهو الأمر الذي أكده حين استضافه برنامج تلفزيوني، أمس الخميس، حيث رفض وصفه بأنه فرنسي من أصل “يهودي جزائري” لأن “الجزائر لم تكن موجودة حينها”، على حد تعبيره.

وخلال مشاركة زمور في برنامج Face à Baba على قناة C8 رفقة الإعلامي سيريل حنونة، استقبل مداخلة من الممثل والمخرج الفرنسي ماتيو كاسوفيتز، الذي انتقد خطابه اليميني المتطرف، داعيا إياه إلى نسيان تصوره عن فرنسا البيضاء الكاثوليكية أحادية الهوية، قبل أن يذكر المرشح الرئاسي بأنهما يتشابهان، لكون كاسوفيتز ولد بفرنسا من أبوين يهوديين مجريين، في حين أن أصول زمور يهودية جزائرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى