أخبار وطنيةالرئيسية

إدارة بايدن تجدد التأكيد على مغربية الصحراء

أجرى وزير الخارجية الأمريكية، أنطوني بلينكين، امس الجمعة، حوارا مع هيئة الإذاعة البريطانية “BBC” خلال زيارته إلى العاصمة الكينية نيروبي، حيث تحدث فيه عن الشؤون الإفريقية والعلاقات الأمريكية بقضايا القارة السمراء، وكان من بين الأسئلة التي تلقاها بلينيكن سؤال الاعتراف الأمريكي بسيادة المغرب على الأقاليم الصحراوية.

وأجاب بلينكن على سؤال الصحفية آن سوي التي أجرت الحوار، ما إذا كانت الولايات المتحدة الأمريكية ستسحب الاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء الذي كان من ورائه الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، بأن الإدارة الجديدة تركز “بشدة الآن على دعم جهود مبعوث الأمم المتحدة، ستافان دي ميستورا، والعملية التي تقودها الأمم المتحدة لإيجاد حل دائم ومرضي للجميع”، مشيرا إلى أن  “هذا هو محور جهودنا”.

وجددت آن سوي سؤالها عما إذا كان الإدارة الجديدة ستتجه إلى التراجع عن الاعتراف، فكان رد بلينكن مرة أخرى بأن إدارة بايدن تدعم عمل الأمم المتحدة من أجل المضي نحو الأمام، مشيرا بالقول: “نحن نتحدث إلى جميع الأطراف المعنية. والآن يجب أن يكون التركيز على ما تفعله الأمم المتحدة ، مرة أخرى، لإيجاد حل دائم وكريم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى