صحة وجمالمختلفات

“أونسا” تواصل عملية حرق النعناع “القاتل” بأكادير و تتوعد المتلاعبين بصحة المواطنين

ـ صباح أكادير

 

تواصل مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، بحضور ممثلي السلطات المحلية بأكادير و إنزكان،  عملية إتلاف حقول النعناع التي تبث استخدام أصحابها لمبيدات غير مرخصة.

وكشف “Onssa” في بلاغ له، أنه قام “بمساعدة السلطات المحلية بإتلاف حقول النعناع التي تبث استخدام أصحابها لمبيدات غير مرخصة على زراعة النعناع، حتى لا يتم تسويقها وبيعها في الأسواق الوطنية، وذلك من أجل حماية المستهلك”.

وقالت مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية في بلاغها، إنها باشرت عملية تحرير محاضر المخالفات في حق المنتجين المعنيين وإرسالها للمحاكم، مشيرة إلى أن ذلك يأتي بعد وقوف مصالح المراقبة على عدد من العينات غير المطابقة للقوانين والمواصفات المعمول بها نتيجة استعمال مبيدات غير مرخص لها على زراعة النعناع.

وطمأنت مصالح “Onssa” المواطنين المغاربة، بأن نتائج ضبط بعض كميات من النعناع “الفاسد”، “لا يمكن تعميمها على كل إنتاج النعناع بل تخص المزارع، التي أخذت منها العينات”، مشددة على أنها لا زالت “تواصل تنفيذ برنامج المراقبة على النعناع، وتقوم باتخاذ جميع التدابير اللازمة إلى حين تقويم الوضعية، وذلك من أجل ضمان تسويق منتوجات آمنة لحماية صحة المستهلك”.

وذكرت مصادر “صباح أكادير”، أن عقوبات تنتظر المزارعين الذين يستعملون المبيدات بطريقة عشوائية في نبتة النعناع والممنوعة دوليا.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق