أخبار وطنيةالرئيسية

“أوميكرون”..تأهب أمني كبير و تشييد باراجات لفحص جوازات تلقيح مستعملي الطريق 

 

 

في ظلّ الوضعية الوبائية التي باتت تسجل ارتفاعا في عدد الإصابات اليومية وتضاعف تسجيل حالات السلالة المتحورة “أوميكرون” ببعض مدن المملكة، خاصة أن هذا المتحور يمتاز بكونه أكثر انتشارا وشراسة و يصيب حتى الشباب والأطفال حسب أهل الاختصاص.

وفي هذا السياق، قامت السلطات الأمنية والدركية بإعادة نصب باراجات بمداخل المدن حيث يجري توقيف عدد من السيارات وحافلات نقل المسافرين للتدقيق في جوازات التلقيح.

كما قامت عناصر الدرك بالمحاور الطرقية الرابطة بين الدار البيضاء و برشيد و الجديدة و سطات و حد السوالم و طماريس و مديونة و النواصر و الدروة و المحمدية على مراقبة جوازات تلقيح مستعملي الطريق و التأكد من صلاحيتها.

وتهدف هاته الإجراءات التي عادت للمحاور الطرقية، حسب مصادر مطلعة، بناء على تعليمات خاصة صدرت مؤخرا، لتطويق انتشار المتحور الجديد، و ذلك ضمن حزمة إجراءات موازية تهدف لاحتواء تفشي الجائحة و التي من ضمنها تشجيع المواطنين على تلقي جرعات التلقيح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى