حوادث

أمن أولاد تايمة ينهي مغامرة نصاب خطير معروف بلقب “وسيم ” يوقع الحسناوات في حباله و يستدرجهن لممارسة الجنس بطريقة ماكرة

 

أنهت العناصر الأمنية بأولاد تايمة، مغامرة نصاب خطير معروف بلقب “الوسيم”، يوقع الحسناوات في حباله بطريقة ماكرة.

وقد جاءت عملية توقيف المعني بالأمر، وهو شاب في عقده الثالث،  بعدما توصلت المصالح الأمنية بعدة شكايات ضده تقدمت بها مجموعة من النساء.

وأوردت مصادر مطلعة، أن الجاني يستهدف النساء الثريات اللواتي يتجاوز أعمارهن 50 سنة حتى يتسنى له النصب عليهن، لدرجة أنه أصبح على دراية كبيرة في كيفية الإيقاع بهن، حيث يتحايل عليهن ويمارس معهن الجنس، مستغلا وسامته وفحولته. حيث كان يعد بعضهن بالزواج، ويعرض على أخريات خدمات جنسية، واغلبهن من النساء من الطبقات الميسورة، كن ينفقن عليه بسخاء.

كما نجح المتهم، من الإيقاع بالعديد من الفتيات اللواتي يرغبن في الزواج، حيث تمكن من إقناعهن بأنه يرغب في الزواج منهن، قبل أن يطالبهن بمبالغ مالية لكونه يمر من ضائقة مالية، حتى يتسنى له القيام بإتمام إجراءات عقد القران ومراسيم الزفاف، قبل أن يختفي عن الأنظار.

و أبانت الأبحاث الأولية، بعد توقيف المشتبه فيه، على أن الأمر يتعلق بنصاب خطير ومبحوث عنه بموجب برقيات بحث على الصعيد الوطني، صادرة عن مصالح الأمن من أجل النصب والاحتيال على الفتيات الراغبات في الزواج، إذ تبين أنه نصب على مجموعة من الفتيات في مبالغ مالية مهمة.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق