أخبار وطنيةالرئيسية

أكادير: مدير مركز الأنكولوجيا المعفى من مهامه يخرج عن صمته ويكشف أسرار وخبايا المذكرة الداخلية

 

توصل الدكتور رشيد عصاب، مدير المركز الجهوي للأنكولوجيا بأكادير بالنيابة، بقرار إعفائه من مهامه، وذلك بعد ساعات قليلة من الإعلان الذي جرى تداوله على نطاق واسع على مستوى مواقع التواصل الاجتماعي،، منسوب لإدارة المركز، يعلن توقفه عن تقديم الخدمات الطبية للمرضى بجهة سوس ماسة والجهات الجنوبية إلى إشعار لاحق، بسبب ما وصفه بالنقص في الأطر التمريضية.

بعدها قرر وزير الصحة خالد أيت الطالب، إعفاء مدير المركز الدكتور رشيد عصاب من مهامه، وتوجيه القرار  إلى مديرية الموارد البشرية قصد الإخبار.

وفي تعليق له على القرار، قال رشيد عصاب، طبيب اختصاصي في علاج السرطاتن بالمركز الجهوي للأنكولوجيا، و الذي تولى مهمة مدير بالنيابة، بأنه سبق وأن تقدم بطلب الإعفاء من هذا المنصب، عبر ثلاث مراسلات وجهها للوزير.

وعن أسباب وحيثيات طلبه الإعفاء من المهام، قد قال في تصريح صحفي، بأنها لأسباب شخصية، وأنه سيضل رهن إشارة المنضومة الصحية والوزارة الوصية، لما فيه مصلحة صحة المواطنين.

وعن الإعلان المتداول حول توقف تقديم الخدمات الطبية للمرضى بمركز الأنكولوجيا، كشف بأن المذكرة داخلية، وتم تسريبها في ظروف غامضة.

وعن توقف الخدمات، نفى الدكتور عصاب، ذلك جملة وتفصيلا، وأكد بأن المركز يضم عددا من المصالح، كمصلحة الاستشفاء، ومصلحة المستشفى النهاري، ومصلحة  الأشعة، ومصلحة الاستشارات الطبية، وأن  المشكل مطروح نهاية هذا الاسبوع فقط، في مصلحة الاستشفاء، حيث تلقت الإدارة في آخر لحظة، شهادة طبية لممرضة، وخروج ممرضين آخرين في عطلة سنوية.

تجدر الإشارة، إلى أن المديرية الجهوية للصحة بسوس ماسة، نفت خبر توقف خدمات مركز الأنكولوجيا بأكادير، جملة وتفصيلا. وأكدت في بيان توضيحي، أن المركز المذكور، يتوفر على جميع الموارد اللازمة لضمان سيرورة العمل به وبطريقة عادية، نافية بذلك ما بررت به إدارة المركز قرار التوقف عن تقديم الخدمات للمرضى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى