سياسة

أكادير:عمر الشفدي ينتفض من جديد في وجه المالوكي خلال الجلسة الثانية لدورة فبراير

ـ صباح أكادير

وجه عمر الشفدي انتقادات لاذعة لرئيس المجلس صالح المالوكي حول تدبير الوعاء العقاري التابع للملك الجماعي، وذلك خلال أشغال الجلسة الثانية لدورة أكتوبر لبلدية أكادير، التي انعقدت صباح اليوم الأربعاء.

وأعاد الشفدي المطالبة بفتح النقاش حول البقعة الأرضية المثيرة للجدل، التي تم اقتطاع طريق داخلها لإقامة عمارات لفائدة مالك عقار شاسع مجاور لهذه الطريق، وتمكينه من إضافة واجهة ثالثة لعقاره “دون عوض”، مع العلم أن هذا العقار تم التصويت عليه في دورة سابقة للمجلس من أجل تفويته لجمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي الجماعة.

الشفدي، طالب بإخضاع البقعة الأرضية المذكورة لسمسرة عمومية، وعدم تفويتها بهذه الطريقة المجانية التي ستضيع على الجماعة مبلغا كبيرا قد يصل إلى 10 ملايير سنتيم، حسب تعبيره.

ونبه الشفدي إلى أن مجموعة من العقارات التي توجد في ملكية المجلس البلدي لأكادير، محتلة من طرف الأغيار، ويكسب منها السماسرة والذين يحتلون الملك العمومي بدون سند قانوني أموالا كثيرة، معتبرا أن إحداث المكتب المسير لمشاريع أمر مرحب به، لكن ليس على حساب مصالح الجماعة.

يشار إلى أن عمر الشفدي، عن حزب العدالة والتنمية، كان مفوضا في تدبير قطاع التعمير داخل المجلس، قبل أن يقوم رئيسه صالح المالوكي بسحب التفويض منه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى