أخبار وطنيةالرئيسية

أضخم مشروع مينائي يضع المغرب في مصاف الدول الرائدة في النقل البحري عالميا

ستتواصل سعة محطة “APM Tanger Med” إلى 5 ملايين حاوية بعد انطلاق مرحلتها الثالثة، وهو ما سيساهم في تعزيز قدرة ميناء طنجة المتوسط التنافسية بشكل أكبر في العالم، حسب ما أكدته شركة تشغيل المحطة المغربية APM Terminal بميناء طنجة المتوسط​​،

وأعلنت الشركة أن الأمر يتعلق بـ”إطلاق المرحلة الثالثة من مشروعها التوسعي الذي يطمح أن يرفع قدرة الميناء إلى 5 ملايين وحدة مكافئة لعشرين قدما (équivalents vingt pieds (EVP)).

وحسب بلاغ للشركة فقد تعامَلت المحطة مع أكثر من 2.2 مليون حاوية مكافئة في عام 2020 وتعمل هذا العام لتحقيق سعة سنوية تبلغ 5 ملايين حاوية لرصيف بطول 2000 متر. وبذلك تواصل الشركة نشر 800 متر رصيف إضافي يضاف إلى “طنجة المتوسط ​​2” باستثمارات تزيد عن 400 مليون دولار أي ما يزيد عن 4180 مليار درهم. بدَأ مشروع التوسعة في أبريل الماضي بإطلاق 400 متر إضافي من الرصيف أو ما يعادل مليون حاوية مكافئة.

وأضافت الشركة أن ميناء طنجة المتوسط ​​يحتل حاليا المرتبة 25 في العالم، متجاوزا موانئ البحر الأبيض المتوسط ​​الرئيسية الأخرى مثل ميناء بيرايوس في اليونان وميناء فالنسيا وميناء الجزيرة الخضراء في إسبانيا. وعلى الرغم من تراجع النشاط بسبب الأزمة الصحية العالمية، استطاع الميناء المغربي الحفاظ على تميزه على نطاق عالمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى