أخبار وطنيةالرئيسية

أخنوش يعلق على أسعار المواد الغذائية و لقجع: أثمنة الدقيق والسكر والغاز لن تتغير مستقبلا

قال عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، إن المغرب يعرف وفرة في المواد الغذائية، واستقرارا في أسعار المواد المنتجة محليا، بل وانخفاضا فيها في بعض الأحيان، وهي متعددة ومتنوعة، منها السكر والدقيق والخضر والفواكه واللحوم والحليب.

وأشار أخنوش خلال كلمته الافتتاحية في المجلس الحكومي، اليوم الخميس بالرباط، إلى أن منتوجات أخرى التي تعتمد على مواد أولية مُرْتبطة بالأسعار الدولية، تعرف تقلبات في الأسعار بفعل الظرفية العالمية.

وأوضح أن الحكومة حريصة على تتبع الملف المتعلق بتوفير المنتوجات ومراقبة أسعارها، داعيا الوزراء المعنيين إلى العمل على تكثيف التأطير والمراقبة، لضمان تسويق المنتوجات في ظروف سَليمة، لا تشوبها اختلالات.

بدوره فوزي لقجع، الوزير المكلف بالميزانية أكد على  أن “أسعار المواد الأساسية المدعمة لن تتغير مستقبلا، وهي أثمان الدقيق المدعم والسكر والغاز، هذه الاثمان لن تعرف تغييرا في المستقبل”.

وأوضح لقجع، خلال الندوة الصحافية للمجلس الحكومي اليوم الخميس، :”حسب توقعات مالية، والتي قد تتغير سواء للارتفاع او الانخفاض، رفعنا ميزانية صندوق المقاصة لتصل 17 مليار درهم سنة 2022″.

وتابع لقجع :”تقلبات الأسعار مسألة ظرفية ومحدودة زمنيا، لكن الأهم هو أن الحكومة تشتغل للحفاظ على القدرة الشرائية للمواطنين، خصوصا اللجنة الوزارية حول الأسعار”.

وأوضح الوزير :”تقريبا هذي 15 يوم الحكومة قررت توقف رسوم للاستيراد على القمح، وتعويض المستوردين، باش نحافظو على ثمن الدقيق ثم غادي نديرو اجراءات مستقبلية للحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى