أخبار وطنيةالرئيسية

أخنوش يحث أعضاء مجلس جماعة أكادير أغلبية ومعارضة على العمل وترك الخلافات لبناء مدينة استثنائية في التسيير

 

دعا عزيز أخنوش أعضاء المجلس الجماعي لمدينة أكادير، أغلبية ومعارضة، ترك جميع الخلافات جانبا وإلغاء كل الألوان السياسية التي ينتمون إليها”، خاصة في الدورات التي تعرف مناقشة مشاريع مؤهلة للمدينة، ودعاهم إلى التركيز على تنمية خدمتها، لجعلها تستجيب لانتظارات الساكنة خاصة بعد إطلاق صاحب  الملك محمد السادس، لمشاريع مهمة، تدخل في إطار برنامج التهيئة الحضرية.

وحث أخنوش، خلال ترأسه لأشغال الدورة الاستثنائية للمجلس الجماعي لأكادير، والمخصصة لمناقشة ميزانية 2022، والمصادقة عليها، أعضاء المجلس أغلبية ومعارضة، على “العمل على أن تكون أكادير، مدينة للثقافة والفن والتنمية، ولن يتأتى ذلك، إلا بنبذ كل الخلافات التي تنشب بين منجزات المجالس السابقة والحالية.”

تجدر الإشارة، إلى أن المجلس الجماعي لمدينة أكادير، صادق خلال دورة استثنائية، يوم أمس الاثنين (15 نونبر)، بالإجماع، على مشروع ميزانية المجلس برسم السنة المالية 2022.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى