الإقتصاد والأعمال

أحشموض يدعو التجار و المهنيين بجهة سوس ماسة إلى الالتحاق بالغرف المهنية استعدادا للمناظرة الوطنية للضرائب

صباح أكادير:

توجه البشير أحشموض رئيس اللجنة الادارية للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين، و نائب رئيس غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات جهة سوس ماسة -اكادير-في تدوينة عبر صفحته الخاصة على فايسبوك، اليوم السبت برسالة إلى الفروع القطاعية للنقابات المهنية و الجمعيات المهنية من أجل الاشتغال مع الأجهزة الإقليمية و الجهوية و الوطنية و مع الغرف المهنية المعنية (غرف التجارة و الصناعة و الخدمات، غرف الصناعة التقليدية ، غرف الفلاحة، الغرف البحرية). دعاهم فيها إلى “إيداع ملفاتهم القانونية في مقرات الغرف المهنية التي ينتمون إليها:(القانون الأساسي، محضر الجمع العام التأسيسي، لائحة اعضاء المكتب المسير:الاسم الكامل رقم الهاتف و رقم العنوان الالكتروني e-mail ورقم الضريبة المهنية و رقم السجل التجاري و وصل الإيداع لدى السلطان المحلية). والإستعداد جيدا من الآن للمناظرة الوطنية الثالثة التي تنظمها الادارة العامة للضرائب حول الجبايات يومي 3 و4 ماي 2019 ، تحت شعار “العدالة الجبائية”، والتي تأتي في سياق استثنائي سيتسم بالنقاش العمومي المفتوح حول نموذج تنموي جديد للمغرب. مؤكدا أن النسخة الثالثة المرتقبة لها ظرفية خاصة وتحمل رهانات كبرى لتجديد النظام الضريبي الوطني ليكون أكثر إنصافاً وتنافسية لخدمة التنمية.

وأوضح أحشموض، أن عقد هذه المناظرة يأتي استجابة للتوصيات المنبثقة عن الحوار المنعقد ايام 14-15 و 16 يناير 2019 بين كل من وزارة الصناعة و التجارة و الادارة العامة للضرائب و الادارة العامة للجمارك تحت إشراف السيد رئيس الحكومة و السيد وزير الاقتصاد و المالية و السيد وزير الصناعة و التجارة وجامعة غرف التجارة و الصناعة و التنسيقية الوطنية للنقابات الثلات الأكثر تمثيلية.

وقال أحشموض في تدوينته، أن “الجديد في هذه المحطة يتمثل في أنها سيتمخض عن أشغالها إعداد مشروع قانون إطار حول الجبايات، يتضمن المبادئ الرئيسية للإصلاح الضريبي المرتقب ببرمجة دقيقة على امتداد 5 سنوات ابتداءً من سنة 2020.

وتابع أحشموض، أن هذه المناظرة ستبحث أيضاً كيفية التوزيع السليم للعبء الجبائي وفقاً لاستطاعة كل ملزم ولقدرته المساهماتية الحقيقية، وفقاً لمبدأ العدالة والتضامن من خلال توسيع قاعدة الوعاء الضريبي والمكافحة الفعالة للغش والتهرب الضريبيين وإدماج القطاع غير المهيكل.

و”ستدرس مجموعات العمل(الادارة، الغرف المهنية، الجماعات الترابية، النقابات المهنية، الجمعيات المهنية الوطنية) مواضيع الضريبة على الدخل، ونحو ضريبة على الشركات تعزز المداخيل وتخلق فرص الشغل، إضافة إلى مواضيع الجبايات المحلية، والتحفيزات الضريبية والممتلكات والتجارة وعلاقاتها بالضريبة. كما قرر السيد وزير الصناعة و التجارة استرجاع مناظرة التجارة الداخلية خلال شهر ماي المقبل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى